أقلام وآراء

خسرت ابني وزوجي بعد ١٥ سنة زواج

خسرت ابني وزوجي بعد ١٥ سنة زواج
وهو ما كان زوجي بس كان حبيبي وصديقي واخوي وعيلتي كلها وخاصة اني كنت بالغربة !
كان يومها حفل تكريم لبنتي بالمدرسة، وقرر ابوها يروح يشتريلها هدية، وأصر ابني الصغير يروح معه … 
طلع زوجي وانا وبنتي بلشنا نحضر حالنا للحفل … 
صارت الساعة ١ و٢ و٣ و٤ ولسا ما رجع !
انا خفت علي، رنيتله كان تلفونه مغلق ….
وبنتي صارت تحكي وين بابا ، لي ما رجع …. 
وانا اتربطو ايدي ورجلي وما عرفت شو أعمل ولا طالع بايدي شي…
قعدت اقرأ قرآن ، واستنى يتصل علي …. 
بعد ساعة تقريبا اتصل علي رقم غريب حكولي، حضرتك زوجة محمد 
قلتلهم اه … 
قلي البقية بحياتك… واعطاني عنوان المستشفى … 
انا حكى الكلمة ما عرفت شو احكي، صار عندي انهيار عصبي، وبنتي بتطلع فيي ومش فاهمة اشي ..
وانا اعيط ولا مستوعبة شو صاير اصلا!
فجأة لقيت بنتي رمت التلفون عالأرض وصارت تعيط … 
وومثل كأنها عرفت شو صاير … 
انا هوون حاولت اهدي حاالي لاشوف شو مالها … 
مسكت التلفون !
وكان اكثر منظر مخيف شفته بحياتي….
زوجي وابني مرميين عالأرض ومقطعين من الحادث!
ابني كان راسه مفغوص بس عرفته من لبسته….
وزوجي كانت رجله طايرة …
المنظر كان صعب كثيييير اصعب من كل شي شفته بحياتي، حاولت اهدي بنتي، بس البنت انصدمت وبطلت تحكي شي، رحت حطيتها عند دار سيدها؛ ورحت انا واهله عنده عالمستشفى …
طول الطريق وانا اتخيل منظرهم؛ وأبكي، وقلبي يوجعني،بس وصلت ما خلونا نشوفهم لبشاعة المنظر، ودعتهم، عيطت دم، ورجعت عدار سيدهم، كانت بنتي لسا قاعدة ومصدومة، ضلت فترة طويلة ما تحكي مع حدا، وكل ما حدا يقرب عليها تصير تعيط، كانت تضل تحكي شفتهممم اخوي كان كل شي براسه طالع لبرا …. 
وانا ضليت كل يوم اشوف ابني وزوجي بالحلم بهالمنظر…
كان موتهم صعب بالنسبة النا، بس الأصعب بعد ٣ سنين عوفاتهم هي الفيديوهات والصور الي انتشروا للحادث؛ اللي لليوم كل ما نتذكرهم بننهار انا وبنتي، ولليوم مش قادرين ننسى الوجع وااقهر الي حسينا في بسبب سائق متهور دخل بسيارتهم وخسرنا أغلى شي عنا ….. 
بنتي كبرت وهي لسا بتشوف ابوها واخوها بالحادث؛وهي لسا بتحكييي ليششش الناس بصورو، شو بستفيدو غير انه بوجعوا قلوبنا؛ وبخلونا نشوف لي بنحبهم بأسوء صورة !

يا ريت لو نحترم اهل الميت؛ وننشغل باسعافهم بدل ما نصور صور اهله يموتوا لما يشوفوهم، يا ريت لو نبطل هالعادة الي ما في منها غير وجع وقهر لاهله والناس الي بحبو؛ شو بتستفيدو لما تصورو، انقلو الخبر بعد ما ينقلو المصابين از الجثث وصورو؛ بس لما يصير الحادث اتذكروا انه ورراهم اهل بنحرققوا الف مرة عغيابهم!

مش بس اللي بصور؛ كمان اي صفحة بتنزل الفيديو؛ اي حدا بعمل شير بدون ما يراعي نفسية اهله؛اي حدا بزيد بانتشاره، عارفين شو بصير بأهلهم لما بكل مكان بشوفوهم بهالصورة!

#هديل_قاسم

-